الرئيسية / اقتصاد واعمال / بلومبريج تكشف عن تحسن اقتصاد المملكة غير النفطي خلال الربع الأول من العام الجاري

بلومبريج تكشف عن تحسن اقتصاد المملكة غير النفطي خلال الربع الأول من العام الجاري

أوضح تقرير صادر عن وكالة بلومبرج الأمريكية أن بوادر تحسن الاقتصاد غير النفطي في المملكة العربية السعودية بدأ يظهر بشكل كبير.

وقال فيفان نيريم، مراسلة وكالة بلومبرج في منطقة الخليج العربي، أن الشركات الخاصة في المملكة أقدمت على أخذ قروض مصرفية خلال الربع الأول من العام المالي الجاري، في وتيرة لم تشهدها المملكة منذ عام 2016.

وبحسب المؤشرات الاقتصادية، فإن اقتصاد المملكة العربية بدأ في التعافي من التراجع الكبير الذي أصابه جراء انهيار أسعار النفط خلال عام 2014، بفعل زيادة معدلات الانفاق العام.

من جانبها، قالت مديرة إدارة أبحاث الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في بنك الإمارات دبي الوطني، خديجة حقي أن المؤشرات الاقتصادية بدأت تعطي نتائج أكثر إيجابية، مشيرة إلى التوقعات بنمو القطاع الاقتصادي غير النفطي في المملكة بنسبة 2.7 % خلال العام الجاري، مشيرة إلى أن تلك النسبة هي الأعلى من نوعها خلال السنوات الأربع الماضية، إلا إنها أقل من معدلات النمو التي حققتها المملكة في الفترة ما بين عام 2000 وعلى مدى خمسة عشر عاما، حتى عام 2015، حيث كانت معدلات نمو القطاع الاقتصادي غير النفطي يصل إلى 6.2 %.

وأشارت مديرة إدارة أبحاث الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في بنك الإمارات دبي الوطني، إلى أن معدلات القروض المصرفية التي تقبل عليها شركات القطاع الخاص آخذة في النمو، مضيفة أن “هناك ارتفاع قوي في الإقراض لقطاع البناء إلى جانب قطاع الصناعة وقطاعي النفط والغاز خلال الربعين الماضيين”.

وتأتي التقارير العالمية التي تتحدث عن نمو الاقتصاد في المملكة العربية السعودية، وخاصة القطاعات الاقتصادية غير المرتبطة بالنفط، بالتزامن مع تصنيف وكالة موديز للتصنيف الائتماني، لاقتصاد المملكة العربية السعودية إلى A1، بفعل الإصلاحات الاقتصادية الكبيرة التي انتهجتها الحكومة السعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *