الرئيسية / اقتصاد واعمال / مسؤول بصندوق النقد يعلن استحالة تقديم مزيد من القروض للسودان في الوقت الحالي

مسؤول بصندوق النقد يعلن استحالة تقديم مزيد من القروض للسودان في الوقت الحالي

كشف مسؤول كبير لدى صندوق النقد الدولي، عن صعوبة تقديم مزيد من القروض إلى السودان بسبب متأخرات الصندوق لدى السودان، مشيرا في الوقت نفسه أن صندوق النقد ملتزم باستمرار تقديم الدعم الفني والسياسي للسودان.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء، عن جهاد أزعور، مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي، أن المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، لم يتواصل مع غدارة صندوق النقد حول الديون السودانية المستحقة للصندوق، إلا أنه أوضح أن صندوق النقد استمر في التعامل مع السلطات السودانية عقب الاضطرابات السياسية التي شهدتها السودان.

وأوضح مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى لدى صندوق النقد الدولي، أن إدارة الصندوق ما زالت مستمرة في تقديم الدعم الفني والسياسي للسلطات السودانية إلى الآن.

لكن مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى لدى صندوق النقد الدولي، أضاف في الوقت نفسه ان الصندوق لا يمكنه تزويد السودان بمزيد من التمويل والقروض، مرجعا هذا الأمر للقروض والديون التي ما زالت مستحقة على السودان.

وتابع مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي بقوله، أنه إلى أن تعالج السلطات السودانية مشكلة المتأخرات المستحقة لدى صندوق النقد الدولي، فإنهم لا يمكنهم الحصول على مزيد من التمويل، بموجب اللوائح والأنظمة الخاصة بصندوق النقد.

الجدير بالذكر أن السودان شهدت خلال شهر أبريل / نيسان الجاري، أحداثا كبيرة، تمثلت في إعلان الجيش السوداني عن تنحية الرئيس السوداني المعزول عمر البشير، في استجابة للتظاهرات الكبيرة التي خرج فيها الشعب السوداني، للمطالبة بتغيير النظام السوداني.

وما زالت التظاهرات السودانية مستمرة، لإجبار المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، على تسليم السلطة لحكومة مدنية، وإبعاد الجيش السوداني والعسكريين السودانيين عن السلطة والسياسة.

وتسببت الأوضاع الاقتصادية المتردية والنقص الكبير في حاجات الشعب السوداني الأساسية في اندلاع التظاهرات السودانية، والتي استمرت عدة شهور، والتي أدت في النهاية لعزل عمر البشير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *