الرئيسية / اخبار السعودية / طبيبان سعوديان يخترعان جهازا للمساعدة في علاج الحالات المصابة بالإجهاد الحراري

طبيبان سعوديان يخترعان جهازا للمساعدة في علاج الحالات المصابة بالإجهاد الحراري

تمكن طبيبان سعوديان، بفضل ومنة من الله، من اختراع جهاز جديد يمكن استخدامه في التعامل مع الأفراد المصابة بحالات الإجهاد الحراري، والضربات الشمسية، التي تصيب العاملين في الخلاء تحت أشعة الشمس، وكذلك ضيوف بيت الله الحرام من الحجاج والمعتمرين خلال أداء المناسك.

وجاء اختراع الطبيبان السعوديان حاتم بن عبد العزيز خوقير، ونادر بن حمزة مطير، للجهاز الجديد، المساعد في التعامل مع حالات الإجهاد الحراري والضربات الشمسية، من خلال الاستفادة التي اكتسباها خلال عملهما بمواسم الحج، في المستشفيات التابعة لوزارة الصحة في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة.

وقال الدكتور حاتم بن عبد العزيز خوقير، أحد الطبيبين المخترعين للجهاز الجديد، أن فكرة اختراع الجهاز جاءت من خلال التعامل المباشر له مع الأفراد المصابين بحالات الإجهاد الحراري، مشيرا إلى أن هؤلاء الأفراد يكونون على درجة كبيرة من التعب والإعياء، يمكن ان تصل إلى فقدانهم للوعي.

وأوضح الطبيب حاتم بن عبد العزيز خوقير، أن الفريق الطبي يمكنه التعامل مع المصابين بحالات الإجهاد الحراري باستخدام الجهاز، حتى يعود المصاب إلى درجة الوعي الطبيعية، وعودة العلامات الحيوية الجسدية للمصاب إلى معدلاتها الطبيعية، خلال فترة قصيرة جدا، وبأمان تام على حياة وسلامة المصابين والفريق الطبي والفرق المساعدة.

بدوره، أشار الطبيب نادر بن حمزة مطير، أن التقنية التي يعمل بها الجهاز الجديد، يمكن الفرق الطبية من تقديم أفضل مستويات الخدمة الطبية للمرضى، عبر برامج وآليات وطرق تهدف إلى صحة وسلامة المرضى بحالات الإجهاد الحراري والضربات الشمسية بشكل آمن وسريع.

وأكد الطبيب نادر بن حمزة مطير، أن مكونات الجهاز الجديد قابلة للتعقيم وهو ما يمنع من انتقال العدوى بين المرضي، مشيرا إلى أمكانية تجهيز الجهاز خلال فترة لا تتجاوز العشر دقائق لاستقبال المريض التالي، لافتا إلى سهولة نقل واستخدام الجهاز الجديد في أي موقع وفي أي مكان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *